كلمة الرئيس التنفيذي

العالم يتغير بسرعة، وإنه من الضروري مع هذه التكنولوجيا الحديثة والذكاء الاصطناعي و”إنترنت الأشياء”، أن نوسع آفاقنا إلى أبعد الحدود وأن ندفع أنفسنا للوصول إلى أقصى طاقاتنا الكامنة. إن دبي تحتل موقع الصدارة في هذا العالم المتطور والمبتكر، وهي مورد لا ينضب للبحوث والنمو المستدام والكفاءات التي لا مثيل لها والتي تغني أحد المحركات الاقتصادية الرئيسية في المنطقة – قطاع الطيران.

تتميز دبي بأنها مدينة نموذجية في العديد من المجالات، لا سيما في صناعة الطيران. واليوم، نرى العديد من الدول تسير على خطانا. هذا يدل على أن مؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية قد نجحت في وضع معايير دولية للطيران. لكننا لن نتوقف عند هذا الحد. فرؤيتنا في المستقبل القريب إنشاء عاصمة الطيران في العالم، وللقيام بذلك ينبغي علينا أن نواصل التحدي وأن نضغط على أنفسنا ونبذل قصارى جهدنا لنصبح أفضل من أي وقت مضى.

ومع ذلك، نحن لا نتنافس مع دول أخرى، وهدفنا يتجاوز ذلك بكثير. إنه يتعلق بعمل شيء من أجل الإنسانية ككل. نريد أن يعيش الناس تجارب سفر لا مثيل لها، وأن نجعل العالم بأسره في متناول اليد.

ندرك كمدينة دبي وكمؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية، أن المصدر الحقيقي لحلول الابتكار هو التعاون. إننا دائماً نمارس الاقتصاد المفتوح وننفتح على الأفكار، مما يتيح لنا الحصول على أفضل النتائج، وجذب أفضل المواهب في جميع أنحاء العالم، والتعاون مع المقاولين والموظفين وأصحاب المصلحة لدينا.

مع استمرار مؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية في السعي وراء رؤيتها للطيران، نرحب بالأفكار والتطلعات والابتكارات الجديدة أكثر من أي وقت مضى. تعال وانضم إلينا في الخطوط الأمامية للابتكار في مجال الطيران.

سعادة/ خليفة سهيل الزفين
الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية