كلمة المدير التنفيذي


يشيع لدينا احساس عميق بالرضا والفخر كلما تجولنا في كونكورس (أ) الذي تم افتتاحه حديثا وكلما شاهدنا الحركة المستمرة للرحلات الجوية القادمة والمغادرة من كل أنحاء العالم عبر مطار دبي الدولي، وهو نفس الشعور الذي يشاركنا فيه الفريق العامل في مؤسستنا من الذين بذلوا كافة الجهود دون كلل أو ملل وبشغف كبير للاشراف على كل جزئية مهما صغرت من أجل انجاز ما أصبح في يومنا هذا أكثر المطارات نشاطا في حركة المسافرين الدوليين على مستوى العالم.

أن احساسنا بأهمية الهدف والتزامنا المطلق ينبعان من فهمنا الصحيح للدور الحيوي الذي تلعبه مؤسستنا في تجسيد رؤية قادتنا بالدولة الى واقع ملموس، وأهمية تأثير مشاريعنا التي نغير بها وجه الحياة في دبي والمنطقة بل والعالم، على الرغم من احتمال وجود التحديات التي تبدو غاية في الصعوبة . ما زلنا نتطلع في مسيرتنا الى الأمام دون تردد لعمل كل المراجعة والابتكار والتخطيط المطلوب من أجل الفوز بقصب السبق على الدوام.

تضطلع مؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية في حاليا بمهمة توسيع طاقة الاستيعاب في مطار دبي الدولي الى أقصى حد لخدمة النمو الاستثنائي الذي يحدث في كل من شركة طيران الامارات وشركة فلاي دبي، على أن يكون ذلك دون تعطيل أي من عملياتها الجارية حاليا. ويشكل ذلك دون شك تحديا كبيرا يدفعنا الى أن نسخر معرفتنا المستفيضة وبراعتنا الهندسية لتطوير مطار المكتوم الدولي ضمن مدينة آل مكتوم تحقيقا لهذا الغرض .

سيواصل أفراد فريقنا من أصحاب المواهب المتعددة، بالتعاون مع أكبر المهندسين وخبراء التخطيط والتصميم والموردين والاستشاريين، سعيهم لارضاء كافة الأطراف فوق كل التوقعات، مع ثقتنا بقيام مؤسستنا بالاستثمار في الموارد البشرية وتطويرها، وبتحسين مستوى عملياتنا وتعزيز مجال الابداع ضمن فريق العمل لكي يرى قطاع الطيران في دبي طموحاته وقد تحولت الى واقع نعايشه كلنا.

المهندسة/ سوزان محمد راشد العناني
المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية.